الداخلة بريس _ موريتانيا تعزز إجراءاتها الخاصة بمكافحة غسيل الأموال


أضيف في 18 أكتوبر 2019 الساعة 16:00


موريتانيا تعزز إجراءاتها الخاصة بمكافحة غسيل الأموال


الداخلة بريس: متابعة

أعلنت الحكومة الموريتانية عن تعزيز إجراءاتها القانونية والتنظيمية المتعلقة بمكافحة غسيل الأموال حيث أصدر مجلس الوزراء مرسوما يتضمن تطبيق القانون رقم 10/2019 الصادر بتاريخ 20 فبراير2019 المتضمن مكافحة غسيل الأموال وتمويل الإرهاب.

وأكد وزير العدل الموريتاني حيمود ولد رمظان “أن المرسوم يتعلق بتشكيل وقواعد تنظيم وسير عمل اللجنة الوطنية لمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب، ووحدة التحريات المالية”.

وأوضح “أن المرسوم ينشئ اللجنة الوطنية لمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب ووحدة التحقيقات المالية، كما يحدد تنظيم هذه الهيئات وسير عملها من خلال بيان سلطاتها وصلاحياتها من جهة وعلاقاتها مع السلطات المختصة والأشخاص المخاطبين بهذا القانون من ناحية أخرى”.

وأِشار الوزير إلى “أن الجمهورية الإسلامية الموريتانية صادقت على مجموعة من الاتفاقيات الدولية بينها مجموعة من النصوص المتعلقة بمكافحة غسيل الأموال وتمويل الإرهاب، كما صادقت على نص لوضع المبادئ الأساسية في هذا المجال”.

وأضاف “أنه لتسهيل تطبيق هذا النص كان لا بد من أن تتم المصادقة على المراسيم التطبيقية، حيث يوضح المرسوم الأول المصطلحات ودور الفاعلين والمخاطبين بهذا القانون، والأشخاص العاملين بالمؤسسات المالية والمصرفية والمهن الحرة ويوضح مدى الالتزامات التي يجب احترامها في هذا الإطار”.

وأكد الوزير حيمود “أن مجلس الوزراء الموريتاني أقر كذلك مرسوما يتعلق بسير وتنظيم ودور المؤسسات التي تكلف بتطبيق هذا القانون وبخاصة اللجنة الوطنية لمكافحة غسيل الأموال وتمويل الإرهاب والوحدة المالية التي تقوم بالتحريات المالية وذلك للمساهمة في مكافحة هذه الظاهرة بالتعاون مع الجهات الأمنية والقضائية”، مضيفا “أن المرسوم يوضح دور هذه المؤسسات والنتائج المنتظرة من عملها”.

وتأتي هذه الإجراءات وسط إشاعات وتقارير كثيرة تتحدث عن تداول للأموال الملوثة في موريتانيا وعن إيداعات مالية مشبوهة في بنوك أجنبية.

وكشفت أرقام رسمية تضمنها مؤخرا تقرير إحصائي سنوي شامل للبنك المركزي السويسري (SNB) ونشره على موقعه الرسمي، عن ودائع موريتانية مجهولة لدى البنك يبلغ إجماليها 30 مليون فرنك سويسري.

ووصف التقرير الأرقام المنشورة بأنها رسمية وموثوقة.

يذكر أن الأموال المودعة في بعض البنوك السويسرية تشمل الإيداعات الحميدة والخبيثة دون تمييز، لكونها لا تبيّن تحديداً حجم «الأموال السوداء» المشبوهة المتعلقة بغسيل الأموال أو تمويل الإرهاب أو أي أنشطة غير قانونية أخرى.






للتواصل معنا

0632268239

بريد الجريدة الإلكتروني

  [email protected]

 

المرجو التحلي بقيم الحوار  وتجنب القذف والسب والشتم

كل التعليقات تعبر عن راي أصحابها

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الخارجية الموريتانية تنفي سحب سفيرها بالرباط

السيد هيو روبرتسون “معجب” بمسلسل الإصلاحات الذي انخرط فيه المغرب

جديد : تعيينات جديدة بموريتانيا

رئيس الكوركاس خليهن ولد الرشيد في الواجهة من جديد

مصطفى ولد سيدي مولود يقرّر اللجوء الى القضاء ..

ولد عبد العزيز ينفي وجود أزمة مع المغرب

القبض على مجرم دولي مختص في سرقة السيارات بحدود الكركرات

امرأة تبعث مولودها داخل طرد الي انواكشوط

الرئيس الموريتاني يقرر الترشح للانتخابات الرئاسية المقبلة

السينما الموريتانية بمهرجان كان