الداخلة بريس _ خطير ...في عز راحته البيولوجية مصنع خارج القانون بالداخلة يستقبل أطنانا من الاخطبوط المهرب


أضيف في 10 دجنبر 2018 الساعة 17:53


خطير ...في عز راحته البيولوجية مصنع خارج القانون بالداخلة يستقبل أطنانا من الاخطبوط المهرب


الداخلة بريس:

في خضم القرار الذي اتخذته وزارة الصيد البحري، والقاضي بتمديد الراحة البيولوجية للاخطبوط بمصايد جهة الداخلة وادي الذهب استناد للتقرير الصادم للمعهد الوطني للبحث في الصيد البحري، الذي كشف تراجع الكتلة الحية لمخزون الاخطبوط بهذه المصايد إلى النصف، في خضم كل ذلك لم يتوقف صاحب مصنع التبريد الواضح في الصورة اعلاه، المتواجد بالحي الصناعي في الداخلة، لحظة عن استقبال اطنان الاخطبوط المصطاد في فترة راحته البيولوجية ليلا ولا نهارا، و"بالعلالي"  كما يقال، دون ان تتحرك الجهات المسؤولة سواء من سلطات محلية أومندوبية الصيد البحري، لوقف هذا الاستنزاف السافر لهذا  المنتوج السمكي الذي عرف تراجعا غير مسبوق في مخزونه، وفق التقارير الرسيمة.
بل تحولت ساحة هذا المصنع الذي لا يحمل اسما على واجهته ولا رقم ترخيص، الى ساحة معركة يوم أمس كادت ان تكون دامية، بعد شراء صاحبه لكميات من الأخطبوط المهرب الذي استقدمه عبر شاحنات نقل البضائع الصغيرة "الهوندات"، والدرجات ثلاثية العجلات"تريبورتورات"، بينما قام برفض  شراء كميات اخرى ما حذى بأصحابها الى الدخول في مشاجرة  حامية الوطيس معه، علم بها القاصي والداني في الداخلة باستثناء السلطات المحلية وباقي الجهات المسؤولة عن هذا القطاع، والتي لم يظهر لها أثر بعين المكان، ليضطر في نهاية الامر الى شراء كل السلع المهربة التي وصلت إلى باب مصنعه نهارا جهارا، والتي حتما سيقوم بتبييضها وتحويلها الى سلع قانونية، أثناء انطلاق الموسم الشتوي لصيد الاخطبوط، بطرق ملتوية لا تخفى على أباطرة التهريب من امثاله، الذين يرتدون جبة المستثمرين، بينما هم في حقيقة الامر آلة تدمير منيت بها هذه الجهة في ظل سياسة التغاضي التي اصبحت ديدن المسؤولين بجهة الداخلة وادي الذهب، كيف لا! وهذا الشخص يشتغل في مصنع خارج القانون بل ويترامى على الملك العمومي، من خلال بناء صفيحي على الرصيف المحاذي للمصنع الذي يحتوي على مستودع تحت أرضي هو اﻵخر غير قانوني، ويشتري سلع الاخطبوط من السوق السوداء في عز راحته البيولوجية، ورغم ذلك لا نرى تحركا يذكر من اي جهة كانت لوضع هذا الشخص عند حده، واتخاذ الإجراءات القانونية في حقه لما يرتكبه من مخالفات وجرائم ضد الثروة البحرية بجهة الداخلة وادي الذهب.
فما الذي يجعل الجهات المسؤولة تتغاضى عن هذا الشخص؟






للتواصل معنا

0632268239

بريد الجريدة الإلكتروني

  dakhlapress@yahoo.fr

 

المرجو التحلي بقيم الحوار  وتجنب القذف والسب والشتم

كل التعليقات تعبر عن راي أصحابها

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الرباط تحض رجال الأعمال الأمريكيين على الاستثمار فى المغرب

هل سيعين مزوار زعيم الأحرار السابق المنصوري سفيرا بأمريكا؟

الصندوق العالمي لمكافحة السيدا يدعم وزارة الصحّة بـ 30 مليارا

حيم والسقوط الكبير،والنخبة الفاسدة ومفاهمهم النافدة.

الحق في طلب يد رجل!

العيون :مواجهات عنيفة

القبض على أكبر تمساح في العالم

قراءة في أنباء صحف بداية الأسبوع

قراءة في عناوين الصحف الصادرة اليوم الثلاثاء 8 أبريل 2014

عناوين الصحف الصادرة اليوم الخميس 10 أبريل 2014