الداخلة بريس _ المغرب والأمم المتحدة يختبران الإرادة الجزائرية في لقاء جنيف


أضيف في 4 دجنبر 2018 الساعة 10:00


المغرب والأمم المتحدة يختبران الإرادة الجزائرية في لقاء جنيف


الداخلة بريس:

تجتمع غدا الأربعاء الأطراف الأربعة المعنية بقضية الصحراء بمدينة جنيف السويسرية، للجلوس على مائدة مستديرة، "لطبخ إمكانية أخرى لفض نزاع عمر طويلا".

وتجلس في هذه التجربة التي يقودها الرئيس الألماني الأسبق، هورست كوهلر، كممثل خاص للأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، الجزائر وجها لوجه مع المغرب، باعتبارها طرفا في النزاع، وقث ليومية الأحداث التي أوردت الخبر في عددها الصادر اليوم الثلاثاء.

وأكدت أن المغرب ذهب لهذا الموعد بصرامة موقف يعتبر أن على الجزائر أن تنخرط فيما طلبته الأمم المتحدة من جميع الأطراف، وإلا سيكون مضطرا لمغادرة القاعة تعبيرا منه على عدم استعداده لتكرار سيناريو التمطيط، الذي عمر أكثر من أربعة عقود.

ونشرت "الأحداث المغربية" رأيا للموساوي العجلاوي، الباحث المتخصص في الشؤون الإفريقية، مفاده أن كوهلر يهدف من هذا اللقاء إلى  خلق قفزة في مسار النزاع الإقليمي بإحالات جديدة، منها مسؤولية دول الجوار، وخاصة الحكومة الجزائرية، في إيجاد حل، وهذا مكسب جديد للمغرب، الذي ظل لعقود يؤكد على مسؤولية النظام الجزائري في رعاية وتأطير وتسليح "بوليساريو" مع خطاب مناقض بأن المشكل قائم بين المغرب و"بوليساريو".






للتواصل معنا

0632268239

بريد الجريدة الإلكتروني

  dakhlapress@yahoo.fr

 

المرجو التحلي بقيم الحوار  وتجنب القذف والسب والشتم

كل التعليقات تعبر عن راي أصحابها

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الشرطة تمنع تجمعا لزعماء أحزاب يدعون لمقاطعة رئاسيات 17 أبريل بالجزائر

الجزائر تحشد قواتها قرب الحدود المغربية

الصيد الساحلي بالداخلة ومحنة المرحلة

المغرب، أرضية “مرجعية” في صناعة الطيران بالقارة الإفريقية(فوربس)

المتورطين في اختلاس القباضة الجماعية بالعيونأمام المحكمة الإدارية بمراكش

الاتحاد البيضاوي يقرر الاعتذار أمام مولودية الداخلة

اعتصام بحارة امام مندوبية الصيد البحري بالداخلة

حبوب الهلوسة تصنع بفضلات البشر بالجزائر

اجتماع طارئ لوزراء الخارجية العرب بالقاهرة

خبايا زيارة الوالي بنعمر لعدد من الجماعات