الداخلة بريس _ الجزائر أمام غليان اجتماعي جديد بداية من 14 فبراير الجاري


أضيف في 5 فبراير 2018 الساعة 17:49


الجزائر أمام غليان اجتماعي جديد بداية من 14 فبراير الجاري


الداخلة بريس:

 

ستكون حكومة بوتفليقة، في مواجهة غليان اجتماعي كبير على مستوى كل القطاعات يوم 14 فبراير الجاري. وذلك بعدما قررت النقابات المستقلة المنضوية تحت لواء “التكتل النقابي” التعبئة لإضراب وطني موجّه لشل كل القطاعات (التربية، الصحة، البريد..). يليه اضراب وطني آخر سيشل كل المؤسسات التربوية يومي 20و 21 من هذا الشهر.

  ووفقا لوسائل إعلام جزائرية فإن هذه الحركات الإحتجاجية التي نادت اليها النقابات المستقلة لقطاع التربية والنقابات القطاعية الأخرى، أيام 14،20،21 فبراير، تأتي بهدف إعادة النظر في الشبكة الاستدلالية للأجور تماشيا وغلاء المعيشة، وتنديدا بتدني القدرة الشرائية التي اثرت بشكل مباشر على الموظفين والعمال. واستهجانا للتراجع المتعمد للحريات النقابية وسلبية الحكومة في التعاطي مع طلبات الموظفين والعمال.






للتواصل معنا

0632268239

بريد الجريدة الإلكتروني

  dakhlapress@yahoo.fr

 

المرجو التحلي بقيم الحوار  وتجنب القذف والسب والشتم

كل التعليقات تعبر عن راي أصحابها

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



بالجزائر : “بركات” مصممة على النزول إلى الشارع موازاة مع أول تجمّع لمساندي الرئيس

عمر هلال على تصريحات الوفد الجزائري أصاب الجزائريين في مقتل

استمرار الاحتجاجات أمام مقر المفوضية العليا للاجئين ضد بطش درك "البوليساريو" والجيش الجزائري بسكان

المجتمع المدني المغربي يرد على حادث إطلاق النار

مصدرعائلي لموقع "الداخلة بريس "حريق أدوكج استعملت فيه200 ليتر من البنزين

منع طفلة من مغادرة المخيمات من أجل العلاج

وزارة الخارجية الأمريكية تتهم الجزائر بالتحريف

مرشحوا الرئاسة بالجزائر يخرقون قانون الإنتخابات

عبد العزيز بوتفليقة يروج لحملته الانتخابية عبر السكايب

قتلى وجرحى بالجزائر