الداخلة بريس _ ما الخلفيات الحقيقية وراء حملة الاعتقالات ضد عدد من الأمراء والوزراء في السعودية؟


أضيف في 6 نونبر 2017 الساعة 12:14


ما الخلفيات الحقيقية وراء حملة الاعتقالات ضد عدد من الأمراء والوزراء في السعودية؟


الداخلة بريس:

 

 

ذكر موقع " سبوتنيك " ان حملة الاعتقالات التي عرفتها السعودية، والتي شملت عدد امن الأمراء والوزراء ورجال الأعمال السعوديين بتهمة الفساد وغسيل الأموال، هي في حقيقة الأمر تهم احباط محاولة انقلابية  كبيرة علي حكم سلمان  بن عبد العزيز و ولي عهده محمد بنسلمان، بقيادة الامير متعب بن عبد الله وزير الحرس الوطني وامراء اخرين وضباط ورجال اعمال .

وذكر الموقع  نقلا عن مصادر دبلوماسية غربية في الرياض ان محاولة الانقلاب التي تم اكتشافها كان مقرر لها ان تنفذ فجر الاحد 5 نوفمبر الا ان معلومات استخباراتية لم تسمها ابلغت ولي العهد السعودي بخطة الانقلاب قبل يومين من بدء تنفيذه وقامت السلطات السعودية على الفور والقت القبض على قائد الانقلاب الامير متعب بن عبد الله وزير الحرس الوطني وعدد كبير من الضباط في الجيش والحرس الوطني  .

ذكرت صحيفة الإيندبندنت البريطانية، نقلا عن الأمير خالد بن فرحان أحد الأمراء السعوديين المعارضين، والمقيم في ألمانيا منذ عام 2013، أن قوات الأمن السعودي قد قامت قبل ذلك بمقاطعة اجتماع لدراسة سبل الحد من سلطات محمد بن سلمان وتقليص نفوذه في الأسرة الحاكمة، وكيفية إقناع هيئة البيعة الـسعـودية بعدم تأهيل محمد بن سلمان لتصدي الحكم في المملكة، عقد بمكتب أمير الشرقية سعود بن نايف بن عبد العزيز في قصر الإمارة جمع بين مفتي المملكة العربية الـسعـودية عبد العزيز بن عبد الله آل الشيخ ومتعب بن عبد العزيز ومقرن بن عبد العزيز وتركي بن مقرن وسعود بن نايف أمير الشرقية وعبد العزيز بن فهد بن عبد العزيز.

ووفقا لذات المصدر فإن هذا الاجتماع عقد من دون علم الرياض وبدعم من طلال بن عبد العزيز وإبنه وليد بن طلال ولم يكتمل هذا الاجتماع بسبب تكثيف واستقرار قوات الأمن الخاصة الـسعـودية حوالي قصر الأمارة.

وأكمل خالد بن فرحان أن عبد العزيز بن فهد بن عبد العزيز وزير الدولة سابقا يعتبر المنسق الرئيسي بين المعارضين من أسرة عبد العزيز آل سعود لحكم محمد بن سلمان وحلقة الوصل بينهم لهذا السبب قد تم اعتقاله بواسطة قوات الأمن بعد مرور ساعات من خروجه من الاجتماع غير المكتمل وتم وضعه تحت الإقامة الجبرية.

وأشار  موقع سبوتنيك الروسي إلى ان المحاولة الانقلابية خطط لها بعناية وسرية كبيرتين واشترك فيها امراء اخرين ووزراء ومسؤلين كبار حاليين وسابقين في الدولة تربطهم علاقات بقائد الانقلاب وبعض الامراء المشاركين فيه اضافة  الى رجال اعمال كبار  .

وقال ذات المصادر ان ولي العهد السعودي تلقى نصائح من اطراف خارجية بعدم الكشف والاعلان عن المحاولة الانقلابية حتى لا يثير حفيظة المعارضين له وقد يؤدي ذلك الى موجة من  التعاطف مع الانقلابيين من قبل الشعب وبعض التيارات المتشددة والمحافظة الرافضة لسياسة بن سلمان وتوجهاته العلمانية .

وأكد أن اطرافا خارجية رأت ان يتم  الاعلان عن اعتقال الانقلابيين  بتهم فساد وليس بتهمة الانقلاب مؤكدة ان ذلك سيخدم بن سلمان وسيظهره امام الشعب بمظهر المحارب للفساد مهما علت رتبة مقترفه.






للتواصل معنا

0632268239

بريد الجريدة الإلكتروني

  dakhlapress@yahoo.fr

 

المرجو التحلي بقيم الحوار  وتجنب القذف والسب والشتم

كل التعليقات تعبر عن راي أصحابها

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الجيش البوليفي والحرس المدني الإسباني يحرران قاصرا مغربيا جرى اختطافها من اسبانيا ونقلها الى عمق غاب

هل المغرب يتجه لتغيير حلفائه و إعادة ترتيب علاقاته الخارجية

البوليساريو تحرض الصحفيين ضد سفيرة المفرب

الجزائر تتسابق نحو التسلح بشراء حوامات روسية بقيمة 2.7 مليار دولار

التحديات التي تواجه المرأة في مزاولة نشاطها السياسي

وفد طلابي ألماني فى زيارة لجامعة أسيوط

قطر تمنح المغرب نصف مليار دولار

التوالد مع الجهل والتخلف مؤذن بخراب العمران

ترشيح رشيد الطالبي العلمي لرئاسة مجلس النواب

خديجة تعلق على تعنيف قوات الامن العمومية للنساء بالعيون