الداخلة بريس _ البرلمان الجزائري يجمد نشاطه ويخلق أزمة سياسية في البلاد


أضيف في 4 أكتوبر 2018 الساعة 13:52


البرلمان الجزائري يجمد نشاطه ويخلق أزمة سياسية في البلاد


الداخلة بريس:

 

قررت هيئة رؤساء البرلمان الجزائري تجميد كل أعمال البرلمان ونشاطات هياكله، وهي الخطوة التصعيدية الثانية بعد فشل محاولات إجبار رئيسه سعيد بوحجة على الاستقالة من منصبه.

وجاء هذا القرار، بعد أن اجتمعت هيئة رؤساء الكتل في البرلمان ونواب الرئيس ورؤساء اللجان الدائمة، اليوم الأربعاء، لتجديد رفضهم العمل مع رئيس المؤسسة التشريعية سعيد بوحجة، والتأكيد على تمسكهم بضرورة استقالته من منصبه، وهو الأمر الذي يرفضه بوحجة.

وأعلن معارضو بوحجة، في بيان، توقيف كل الاجتماعات ونشاطات هياكل المجلس، بعد سحب الثقة من رئيس البرلمان، مطالبين بضرورة تنحيه من منصبه، من أجل إنهاء هذه الأزمة.

وكانت 5 كتل برلمانية، أعلنت نهاية الأسبوع المنصرم، تجميد أنشطتها داخل البرلمان، وأعطت مهلة لرئيسه حدّدت بـ36 ساعة لتقديم استقالته، إلاّ أن الرجل الثالث في الدولة المنتمي إلى حزب "جبهة التحرير الوطني" الحاكم، رفض الرحيل ولا يزال صامدا، رغم كل الضغوطات التي مورست عليه.






للتواصل معنا

0632268239

بريد الجريدة الإلكتروني

  dakhlapress@yahoo.fr

 

المرجو التحلي بقيم الحوار  وتجنب القذف والسب والشتم

كل التعليقات تعبر عن راي أصحابها

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



بالجزائر : “بركات” مصممة على النزول إلى الشارع موازاة مع أول تجمّع لمساندي الرئيس

عمر هلال على تصريحات الوفد الجزائري أصاب الجزائريين في مقتل

استمرار الاحتجاجات أمام مقر المفوضية العليا للاجئين ضد بطش درك "البوليساريو" والجيش الجزائري بسكان

المجتمع المدني المغربي يرد على حادث إطلاق النار

مصدرعائلي لموقع "الداخلة بريس "حريق أدوكج استعملت فيه200 ليتر من البنزين

منع طفلة من مغادرة المخيمات من أجل العلاج

وزارة الخارجية الأمريكية تتهم الجزائر بالتحريف

مرشحوا الرئاسة بالجزائر يخرقون قانون الإنتخابات

عبد العزيز بوتفليقة يروج لحملته الانتخابية عبر السكايب

قتلى وجرحى بالجزائر